ألوية من الحشد الشعبي تنسحب من معارك تلعفر

Muhammad Ali

ARA News / سالار قاسم – أربيل

انسحبت ألوية تابعة لميليشيات الحشد الشعبي، اليوم الأربعاء، من معارك قضاء تلعفر ضد تنظيم الدولة الإسلامية.

وسائل إعلام عراقية، أكدت اليوم، أن عدة ألوية من الحشد الشعبي، انسحب من محاورها في قضاء تلعفر، في المعارك المستمرة ضد ‹داعش›، وقامت بنقل كامل أسلحتها وتجهيزاتها.

إلاّ أن قيادة العمليات المشتركة في وزارة الدفاع العراقية أكدت أن تلك الأوية كلفت بمهمة في الأنبار، وقالت في بيان، اليوم، أن «بعض المواقع الإخبارية نشرت خبر انسحاب قطعات من الحشد من معركة تلعفر، ونود أن نوضح أنه لا يوجد أي انسحاب لقوات الحشد الشعبي والأخبار عارية عن الصحة».

وأوضحت أن «القطعات المشتركة (التابعة للحشد) مع الفرقة المدرعة التاسعة هي اللواء26 فرقة العباس القتالية واللواء الثاني فرقة الإمام علي ع القتالية واللواء 11 علي الأكبر، وقطعات الحشد المشتركة مع الفرقة الـ15 هو اللواء 17 سرايا الجهاد».

وتابعت أن «قطعات الحشد الشعبي المشتركة مع الشرطة الاتحادية لواء3و4و5و10 بدر ولواء6 جند الامام ولواء53 الحسين أهالي تلعفر، وقوة خاصة من الكتائب والعصائب وجميعها موجودة في تلعفر»، لافتة إلى أن «ألوية الكتائب والعصائب كلفت بواجب غرب الأنبار».

The post ألوية من الحشد الشعبي تنسحب من معارك تلعفر appeared first on آرانيوز.

مصدر آرانيوز

اقرأ المزيد

لغم لمرتزقة تركيا يودي بحياة مواطنة من الشهباء

editor

الشهباء – فقدت المواطنة روعة شيخو حياتها نتيجة انفجار لغم من مخلفات مرتزقة جيش الاحتلال التركي في قرية حساجك التابعة لناحية فافين بمقاطعة الشهباء.

هذا وفقدت المواطنة روعة شيخو البالغة من العمر70 عاماً حياتها نتيجة انفجار لغم كان مرتزقة الاحتلال التركي زرعوه سابقاً في قرية حساجك التابعة لناحية فافين بمقاطعة الشهباء التابعة لإقليم عفرين.

يذكر أن المواطنة روعة كانت في زيارة لقريتها “قرية حساجك” ما أدى إلى انفجار اللغم بها وفقدانها الحياة.

(ا ن/ل)

ANHA

مصدر ANHA

اقرأ المزيد

تقديم العزاء لذوي شهيدين والكشف عن سجل آخر في عفرين

editor

عفرين – قدم المئات من أهالي إقليم عفرين واجب العزاء لذوي شهيدين تحت خيمتي عزائهما المنصوبتين في منطقة جندريسة وناحية شيراوا، فيما كشف مجلس عوائل الشهداء عن سجل شهيد آخر استشهد في حملة تحرير الرقة.

توافد اليوم المئات من أهالي منطقة جندريسه وناحية شيراوا في مقاطعة عفرين بإقليم عفرين إلى خيمة عزاء المناضلين تاكين عفرين الاسم الحقيقي مصطفى علوش الذي استشهد في 20 آب الجاري أثناء تصديه لهجمات مرتزقة الاحتلال التركي، والمناضل عثمان مصطفى الذي استشهد في مقاطعة الشهباء، وقدموا العزاء لذويهم، فيما كشف مجلس عوائل الشهداء عن سجل المناضل آفارش زاب الاسم الحقيقي عكيد مصطفى الذي فقد حياته في حملة تحرير الرقة بتاريخ 19 آب الجاري.

وقدمت وحدات حماية الشعب والمرأة، قوات الأسايش، ممثلون عن مؤتمر ستار، هيئة الوجهاء والعشائر، ممثلون عن الإدارة الذاتية الديمقراطية في مقاطعة عفرين، ممثلون عن ديوان العدالة الاجتماعية، أعضاء من مجالس مقاطعة الشهباء التابعة لإقليم عفرين الفيدرالي وممثلو المؤسسات المدنية في الناحية والمئات من أهالي منطقة جندريسه وناحية شيراوا وقراها واجب العزاء لذوي الشهيدين تاكين عفرين وعثمان مصطفى وذلك خلال مراسم عزاء منفصلة.

ونصبت خيمة عزاء الشهيد تاكين في قرية تل سلور مسقط رأسه بمنطقة جندريسة، أما خيمة عزاء الشهيد عثمان مصطفى فنصبت في ساحة قرية عقيبة التابعة لناحية شيراوا، وزينت خيمتا العزاء بصور المناضلين والمناضلات وصور قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان وأعلام وحدات حماية الشعب والمرأة وحركة المجتمع الديمقراطي.



بدأت المراسم بالوقوف دقيقة صمت، ثم ألقيت كلمات من قبل القيادي في وحدات حماية الشعب سيامند عفرين، وعضو مجلس عوائل الشهداء في منطقة جندريسه عمر عمر، وعضوة منسقية مؤتمر ستار في منطقة جندريسه هيفين علو، وعضو هيئة الوجهاء والعشائر في منطقة جندريسه عبدالرحمن مراد، والإداري في مجلس عوائل الشهداء في مقاطعة عفرين أحمد عبدو، والإداري في قوات الأسايش بدير جمال كرناس دُمر.

وقدمت الكلمات بمجملها العزاء لذوي الشهداء، ونددت بهجمات الاحتلال التركي على مقاطعتي عفرين والشهباء، مؤكدة أن مساعيها في احتلال المنطقة ستبوء بالفشل بفضل التضحيات التي يقدمها شباب وبنات إقليم عفرين وكافة المقاتلين والمقاتلات السائرين على طريقهم.

وقرأ أحد أقرباء المناضل إبراهيم رشو وثيقة المناضل وتم تسليم وثيقة الشهادة إلى ذوي المناضل تاكين عفرين، وانتهت مراسم العزاء بترديد الشعارات التي تمجد الشهداء.

وخلال مراسم العزاء كشف مجلس عوائل الشهداء في إقليم عفرين سجل المناضل آفارش زاب الذي استشهد في حملة تحرير مدينة الرقة بتاريخ 19 آب الجاري.

ثم قرئت وثيقة الشهيد مصطفى علوش وعثمان مصطفى والشهيد آفارش زاب وسلمت لذويهم وسط زغاريد الأمهات والشعارات التي تخلد المناضلين.

(غ ع- ف إ/ل)

ANHA









مصدر ANHA

اقرأ المزيد

تركيا تطرد ممثل الاتحاد الوطني الكردستاني من أنقرة

Muhammad Ali

ARA News / سالار قاسم – أربيل

أعلن حزب الاتحاد الوطني الكردستاني، الذي يتزعمه الرئيس العراقي السابق جلال طالباني، أن السلطات التركية طلبت من ممثل الحزب مغادرة أنقرة فوراً.

الحزب، قال عبر موقعه الرسمي، مساء اليوم الأربعاء: «طلبت تركيا من ممثل الإتحاد الوطني الكردستاني بهروز كلالي مغادرة أراضيها».
أضاف الموقع «جاء الطلب التركي على إثر الخلافات القائمة بين أنقرة والاتحاد الوطني الكردستاني»، وأشار إلى أنه «من المقرر أن يصل كلالي مع أفراد عائلته مساء اليوم مدينة السليمانية».

ولم تتضح بعد أسباب القرار التركي هذا، كما لم يصدر تصريح رسمي من أنقرة بالصدد..

The post تركيا تطرد ممثل الاتحاد الوطني الكردستاني من أنقرة appeared first on آرانيوز.

مصدر آرانيوز

اقرأ المزيد

اشتباكات في مدينة الباب ونزوح للأهالي

editor

الشهباء- أفاد مصدر مطلع من مدينة الباب عن اندلاع اشتباكات عنيفة بالأسلحة الثقيلة بين فصائل المرتزقة التابعة لجيش الاحتلال التركي، وأنباء عن قتلى وجرحى بين الطرفين، ونزوح للأهالي.

وأفاد مصدر لوكالتنا من داخل منطقة الباب عن نشوب اشتباكات عنيفة بين مرتزقة الاحتلال التركي أنفسهم، وامتدت الاشتباكات إلى أن وصلت إلى الطريق الرئيسي الذي يفصل بين بلدتي الراعي وقباسين.

ونوه المصدر إلى أن هناك معلومات تفيد بمقتل العديد من المرتزقة من كلا الطرفين المتحاربين، بالإضافة إلى سقوط جرحى،

ونتيجة الاشتباكات المندلعة بين الطرفين نزح المئات من الأهالي من المنطقة التي تجري فيها المعارك إلى القرى والبلدات المجاورة وإلى الحدود السورية التركية.

هذا وتشهد المنطقة هدوءاً حذراً بين المرتزقة مساء اليوم.

(ا ن/ل)

ANHA

مصدر ANHA

اقرأ المزيد

مدينة منبج تودع شهيدة الحرية ساكينة حسن

editor

منبج –  “إن لم تحترق أنت ولم أحترق أنا فمن يبعث النور لشعبنا” قالها والد الشهيدة ساكينة حسن خلال تشييع المئات من أهالي مدينة منبج اليوم جثمان المناضلة ساكينة التي استشهدت أثناء مشاركتها في حملة تحرير مدينة الرقة إلى مثواها الأخير في مقبرة شهداء منبج.

وتجمع اليوم المئات من أبناء مدينة منبج أمام مشفى الفرات، حاملين صور الشهداء وأعلام مجلس منبج العسكري وأعلام حركة الشبيبة العربية الديمقراطية، لتشييع جثمان المقاتلة في مجلس منبج العسكري ساكينة حسن الاسم الحركي ساكينة العسلية التي استشهدت في حملة تحرير الرقة.

وشارك في المراسم القائد العام لمجلس منبج العسكري عدنان أبو أمجد، والرئيسة المشتركة للمجلس التشريعي- الإدارة المدنية الديمقراطية في منبج وريفها نزيفة خلو، والنائب قاسم رمو، وأعضاء وإداريو المؤسسات المدنية والعسكرية.

وبعد استلام المشيعين جثمان الشهيدة ساكينة انطلقوا بموكب مهيب نحو مقبرة شهداء منبج، ولدى وصول موكب التشييع إلى المقبرة حملت المقاتلات في مجلس منبج العسكري جثمان الشهيدة على أكتافهن مرددات الشعارات التي تمجد الشهداء.

بدأت المراسم في المقبرة بتقديم مقاتلي ومقاتلات مجلس منبج العسكري عرضاً عسكرياً، وبعدها ألقيت العديد من الكلمات منها كلمة العضو في مؤسسة عوائل الشهداء خلف اسماعيل الجاسم  الذي قدم العزاء لذوي الشهداء وعموم عوائل الشهداء مؤكداً أن تضحيات الشهداء تثمر انتصارات وتدحر المرتزقة.

وبعدها ألقت الرئيسة المشتركة للجنة الدفاع في منبج نوفة سليمان كلمة قالت فيها:” ننحني إجلالاً وإكراماً لأرواح شهدائنا الذين ضحوا بكل قطرة دم للدفاع عن أرض الوطن من أجل أن نعيش بحرية وسلام”.

ودعت نوفة في نهاية حديثها إلى مواصلة طريق الشهيدة ساكينة والتكاتف والوقوف جنباً إلى جنب للحفاظ على المكتسبات التي تحققت بدماء الشهداء.

وبعدها تحدثت الرئيسة المشتركة للمجلس التنفيذي لمنبج زينب قنبر وقالت:”منبج الحرة تزف لبوة من لبواتها, مزجت دمها بتراب الوطن لتعطينا بها الحياة الحرة, وإننا لنقتدي بالشهداء لأنهم المنارة التى نهتدي بها في أوقات الظلام”.

ثم ألقى والد الشهيدة ساكينة، حسن خلوف، كلمة قال فيها:” إن لم تحترق أنت ولم أحترق أنا فمن يبعث النور لشعبنا, أقدم هذه الشهيدة التي روت بدمائها تراب هذا الوطن فداء لحرية أرضنا وشعبنا، ونكون قد لبينا النداء بتقديم التضحيات من أجل وحدة شعوبنا وأخوتها”.

ثم قرئت وثيقة الشهادة من قبل العض






وة في مؤسسة عوائل الشهداء فاطمة الضباع، وسلمت إلى ذوي الشهيدة.

وفي ختام المراسم وري جثمان الشهيدة ساكينة الثرى وسط ترديد الشعارات التي تمجد الشهداء.

(ش ح, ش ع/ل)

ANHA

 

مصدر ANHA

اقرأ المزيد

مراسم مهيبة لأربعة شهداء في الطبقة

editor

الطبقة – شارك المئات من أهالي الطبقة في مراسم تشييع 4 مقاتلين من قوات سوريا الديمقراطية استشهدوا في حملة تحرير مدينة الرقة.

وكان المئات قد رافقوا موكب الشهداء، “علاء العلي الاسم الحركي علاء وعيسى الحاج حسين الاسم الحركي عيسى وصالح السالم الاسم الحركي صالح والشهيد محمد حنان الاسم الحركي حمو”، من مقاطعة كوباني في إقليم الفرات.

وفي ساعات العصر ومع وصول الموكب إلى الطبقة كان المئات بانتظاره على سد الفرات شمال مدينة الطبقة، وهم يحملون أعلام قوات سوريا الديمقراطية ووحدات حماية الشعب والمرأة ويرددون الشعارات التي تمجد الشهداء.

وبعدما جاب الموكب الشوارع الرئيسية للطبقة مروراً بالسوق المركزي توجه نحو مزار شهداء الطبقة، حيث كان الأهالي وأعضاء مجلس الطبقة المدني وعضوات مجلس المرأة في الطبقة ومقاتلو قوات سوريا الديمقراطية ومقاتلات وحدات حماية المرأة وقوى الأمن الداخلي وعدد كبير من وجهاء العشائر في المنطقة ينتظرون قدوم الموكب الذي استقبل بالزغاريد والشعارات التي تحيي الشهداء.

وفي المزار وبعد عرض عسكري ودقيقة صمت امتزجت بالزغاريد جدد القيادي في قوات سوريا الديمقراطية، أوميت كايار، العهد على مواصلة الدرب الذي سار عليه الشهداء.

وباسم مجلس الطبقة المدني قالت عضوة المجلس، آسيا غربي ” شهداؤنا الأبطال أعادوا لنا حريتنا وكما قال القائد عبد الله أوجلان العشق هو الحقيقة والعشق الحقيقي هو الحياة الحرة”.

ومن جانبه قال عضو مجلس صلح العشائر، الشيخ أحمد عواد الحسين “أبناؤنا ضحوا من أجل أن ننعم بالكرامة وهم  منابر للحرية ومشاعل نور “.

وبعد قراءة وثائق الشهادة وريت جثامين الشهداء الأربعة الثرى وسط الزغاريد وشعارات “بالروح بالدم نفديك يا شهيد”.

(ع أ، ل خ/م)

ANHA



مصدر ANHA

اقرأ المزيد